خطر الخوارج

[الأرهابي] لا يولد إرهابياً

الإرهاب والتطرف يبدأ بتأويل سائغ، ثم تأويل فاسد، ثم تحريف وتدليس وكذب… ثم هجوم على الثوابت المقدسات والأوطان. فأوله فكراً ناعماً، وآخره عملاً فاجراً مجرماً. ربّ كلمة أفسدت أمة ودمرت وطناً. لذا لا تستهين بتعيين دكتور رافضي في جامعة أو مستشار في حكومة اردنية. عدنان الصوص ١٣/١٢/٢٠١٨

فكرة الحاكمية وانتشار الفتن!

منذ حوالي أربعة عقود؛ لاحظت انه كلما انتشر فكر الحاكمية والجهاد في جيل الشباب لأجل إقامة الخلافة والخليفة؛ ازدادت الفتن في بلاد المسلمين قتلا وذبحا واسرا وتهجيرا وتدميرا للمنازل والبنى التحتية ونهب للاموال وهتك للأعراض… وساءت سمعة الاسلام وسمعة المسلمين بين الامم. أسفي. ألا يدعو ذلك الى قيامنا بمراجعة ودراسة هذه الاسباب؟ أليس هذا الجهاد […]

مذهب العلماء ومذاهب الثوريين

هذا هو الفرق بين (مذهب العلماء) ومذاهب الثوريين والحركيين أرباب الدعوة للتكفير والتفجير والانقلابات في النصح لولي الامر المسلم غير المنافق. انظر ما جرّه علينا مذهب الخوارج وأنه سبب البلايا بدأ بمقتل عثمان وعلي رضي الله عنهما والى اليوم. أضف الى فتنتهم فتنة السبئية، وهم الرافضة اليوم، أو الإسماعلية أو النصيرية. ثم جاءت فتنة الشيوعية […]

تمرير للأعلى