شعار (كلنا وطنيون)…

هذا الشعار حق يستخدمه الكل، يستخدمه كل من: مُحبّي الوطن بقيادته الهاشمية، وكذا من يريدون الاستقواء على الدولة وعلى النظام كله.

فتراهم ينخرون بمراكز قوة النظام ويُجيّشون الناس معهم لإسقاط النظام بالكذب او التضخيم وكافّة الأساليب الثورية دون حمل السلاح كمرحلة أولى، فإن صارحتهم بهدفهم [المستتر]، الظاهر من خلال الافعال والاساليب والتصريحات، قالوا لك: (نحن وطنيون، ولا أحد يزاود علينا بالدفاع عن الوطن).

يعيشون معنا ب [العزلة الشعورية] بحسب ما وجههم إليه (سيد قطب) باعتباره أكبر مُنظّر إسلامي عربي في تقرير جاهلية جميع الأنظمة الاسلامية وردّتها عن الإسلام.

فهؤلاء قد جمعوا بين نوعين خطيرين من أقسام الخوارج:

١- الخوارج [القَعَدة] الذين يكتفون بتقديم الأدلة على عدم شرعية النظام المستهدف وعلى جواز الخروج عليه.
٢- الخوارج [المقاتلة] الذين يقومون بالثورة.

والأغرب من ذلك كله، أنهم يتهمون كل من كشف أساليبهم وحذّر الناس من خطورة أفعالهم على الوطن كله وعلى الضرورات الخمس للحياة، يتهمونه بالكذب والخيانة والعمالة وبكل قبيح، من باب (خير وسيلة للدفاع الهجوم).

اللهم اهدِنا لما اختلف فيه من الحقّ بإذنك.

١٧/٨/٢٠٢٠
عدنان الصوص

شعار (كلنا وطنيون)…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى