لماذا يهدد النظام الليبي بحرب أهلية بخلاف النظام المصري؟

سيف الإسلام القذافيهدد سيف الإسلام القذافي، نجل الزعيم الليبي في خطاب مسجل، الشعب للاختيار بين خططه المستقبلية، أو الخراب والحرب الأهلية، وارتكز سيف الإسلام في خطابه على ترهيب المواطنين، والتهديد باللجوء إلى السلاح، كما حذر من خضوع البلاد للاستعمار، وضياع الثروات والبترول، وانعدام التعليم والصحة، فلماذا نشهد مثل هذا التهديد بالإبادة الجماعية في ليبيا بخلاف مصر وتونس واليمن والبحرين؟

النظام الليبي نظام ماركسي قائم على أيديولوجية الشيوعية، وهي أيديولوجية يهودية من ابتكار كارل ماركس وهو من عائلة اشتهرت بالحاخامات ورجال الدين اليهود، تقوم نظرة الشيوعية على أن الشعب والأرض كل وسائل الانتاج والأموال هي ملك لهم أي اليهود، ويقومون بالسيطرة عليها تحت شعار التأميم الدجلي، ويزعمون أنها ملك للشعب، وهذا يفسر لنا الفرق الهائل في مستوى معيشة المواطن الليبي في دولته النفطية مقارنة بأي مواطن خليجي.

لهذا من طبيعة هذا النوع من الأنظمة أنه مستعد لقتل كافة أفراد الشعب ليبقى هو في الحكم، لأن بخلاف النظام المصري ليس جزءا من الشعب إنه جزء من اليهودية التي هي على استعداد للتضخية بكل شيء اتسيطر على العالم وتظل مسيطرة عليه، إضافة إلى كون النظام الليبي شيوعي وتابع لليهودية، فإنه يوجد أيضا أدلة على أن بالقذافي مولود لأم يهودية وهذا هو الوضع المعتاد لرؤساء الدول الشيوعية، إما أنهم يهود أن أولاد أم يهودية أو متزوجين زوجات يهوديات، لنتابع هذا اليوتيوب من التلفزيون الإسرائيلي حيث تعترف خالة القذافي اليهودية بحقيقة ابن أختها:

http://www.youtube.com/watch?v=Ho0gMLamJ-0

للمزيد حول علاقة الشيوعية والاشتراكية باليهودية: قسم اليهود و اليهودية

لماذا يهدد النظام الليبي بحرب أهلية بخلاف النظام المصري؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى