رفع أسعار الكهرباء ومصلحة المواطن الفقير

بخصوص رفع تعرفة فاتورة الكهرباء المرتقبة في العام القادم في اﻷردن، والتي قالت وزارة الطاقة أنها لن تؤثر على من كان استهلاكه لا يزيد عن ٦٠٠كيلواط، وأن هذه الزيادة لن تمس ٩٣% من المواطنين بحسب تصريحات وزيرة الطاقة زواتي… وعلى فرض صحة هذا … أقول:

١- نعم، فهذا الرفع لن يؤثر على الطبقة الفقيرة ومعظم الطبقة المتوسطة مباشرة، إلا أن هذا الرفع سيؤثر عليهما من خلال رفع بعض أسعار السلع التي ستترافق مع عملية الرفع.
٢- عاد البعض ليستغلّ عملية الرفع لأغراض شخصية بحجة نصرة الفقراء، ولكن لماذا لا يكون الهدف منه نصرة كبار المستهلكين للكهرباء المتضررين مباشرة من القرار، لأنّ الفقراء لن تؤثر عليهم عملية الرفع المباشر، إنما ما سينتج عنه من ارتفاع في بعض السلع.
٣- لا تغتروا بمن رفع صوته في مجلس النواب ضد رئيس الحكومة متسترا بعباءة الدفاع عن الفقراء والضعفاء، فلعلّ له مآرب شخصية كما عودونا. ثم يقال له ولأمثاله، ما هكذا تورد الإبل، فلو كان المجلس قوياً لأحبط القرار تحت القبّة دون افتعال هذه الضجة الرخيصة الثمن السريعة المفعول للوصول الى النجومية.
٤- المطلوب من مجلس النواب مطالبة الحكومة مناقشة الأسباب التي تتذرع بها الحكومة لاجل الرفع، فإن لم يكن بُدّ  من الرفع، فالمطلوب الثاني هو مناقشة أثر الرفع غير المباشر على المواطن إن كان يريد المجلس مصلحة الفقراء حقيقة.

والله أعلم.

عدنان الصوص
٤/٨/٢٠٢١

رفع أسعار الكهرباء ومصلحة المواطن الفقير
تمرير للأعلى