تعرفهم بسيماهم

حملة دق الأسافين والتشهير المسعورة بدأت للفصل بين النظام الأردني والسعودي.

فهم يعلمون أنهما ركيزتان مانعتان بعضهما البعض ضد فتنة الدجال الشرقية التي ستجتاح منطقتنا يوما ما، وسيصل الدجال بجيشه إلى المدينة المنورة فترده الملائكة عنها. كما ورد في الحديث..

وقد بدأ اردوغان يدندن يدندن حول حماية المدينة ومكة..

امتي احذري فاليوم أفضل من الغد…

إن كنت لا تملك القدرة على الإبحار في دهاليز السياسة وأمواجها العاتية، !!!

فقاطع كل وسائل الإعلام التي لها علاقة بالشرق…

على رأسها إسرائيل وروسيا وإيران.. وكذلك حلفاء هؤلاء من وسائل اعلامية قطرية أو سورية أو عراقية وما تعلق بها من قنوات فضائية وصحف ومجلات.. وعلى رأسها قناة الجزيرة. فإن لم تفعل فلا تلومن غدا الا نفسك.

أما الصحف والوكالات الغربية منها شرقي التوجه ومنها غربي التوجه.

١٦/١٢/٢٠١٧

عدنان الصوص

تعرفهم بسيماهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى