كلما اقترب قيام امريكا بضرب النظام السوري يرتفع صوت المدافعين عنه وعن ايران وروسيا

يبدو للمراقبين انه كلما ازدادت المؤشرات على قرب قيام امريكا بضرب النظام السوري ولو على تردد او استحياء، يرتفع صوت المدافعين عنه وعن ايران وروسيا.

بعد كل هذا الوضوح في ولاء النظام السوري لمحور الشر الشرقي، أو لدول حلف الناتو (البائد)، لا زال البعض يحمل مسؤولية كل ما يجري في سوريا من جرائم ابادة جماعية يقوم بها النظام السوري واعوانه (روسيا، ايران، الصين، داعش، النصرة) لـ (العرب العرب) وللغرب.
اية فتنة هذه؟
اي تحليل مغرض هذا يتلاعب بالعقول فيبرىء السفاحين قتلة الشعوب والانسانية؟

انها فتنة الدجال…..تجعل من المسلمين غثاء يدافعون عن الد اعدائهم وخصومهم.

عدنان الصوص

16/4/2017

كلما اقترب قيام امريكا بضرب النظام السوري يرتفع صوت المدافعين عنه وعن ايران وروسيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى