حلف بغداد الجديد وحزب التحرير

حلف بغداد الجديد المكون من اربع دول (روسيا وايران والعراق وسوريا) وكلها دول شرقية معادية لسياسات الغرب؛ يوجه باجتماعه وبتحالفه هذا؛ صفعة قوية لحزب التحرير الذي يدعي بأن ايران عميلة لامريكا.

فلو كانت ايران الخمينية عميلة لامريكا لما اختارت تحالفها الشرقي هذا ضد سياسات الغرب وامريكا.

ثم

ألا تلاحظون الصمت الإيراني حيال سقوط أربعة صواريخ روسية في أراضي ايران كانت في طريقها لسوريا؟

فلو كانت عميلة لأمريكا لتحركت أو هددت روسيا لفعلتها الشنيعة.

فلماذا يصر حزب التحرير على التستر على جرائم عملاء روسيا الاتحادية التي هي صورة محدثة عن الاتحاد السوفيتي؛ بل تراه يرمي بجرائمهم الغرب؟

إنها احدى وظائف الحزب الكبرى التي يسعى من خلالها الى قلب التصورات لدى المسلمين ليصبحوا غثاء كغثاء السيل الذي يسيره الفكر الهدام الاشد كفرا وعداوة للمؤمنين من اليهود والمشركين.

عدنان الصوص

حلف بغداد الجديد وحزب التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى