نظام بشار الأسد الاشتراكي لم يصمد بسبب قوة جيشه

بل بسب استماتة دول عظمي في الدفاع عنه عسكريا وإعلاميا وبالفيتو… منها…

روسيا والصين وإيران والعراق وحزب الله وإسرائيل وكوريا الشمالية وفنزويلا وداعش وللأسف تدخلت تركيا لصالحه.

ويصورون لك بأن النظام السوري متين بنفسه وقائم بذاته.

قلت:

لو تخلى عنه الشرق الأخطر لانتهى امره منذ السنة الثانية من الثورة.

لذلك هو يحفظ الجميل لهذه الفزعة الشرقية.

عدنان الصوص

٢٩/١٢/٢٠١٨

نظام بشار الأسد الاشتراكي لم يصمد بسبب قوة جيشه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى