دوس علم إسرائيل…

لو كان دوس علم إسرائيل أو حرقه يضر بها لما رضيت قيام الخمينيين الرافضة ولا الماركسيين بفعل ذلك.

بل ترى فيه أسلوباً ناجحاً لتحقيق غايتها في السعي لاعتناقنا أو ربطنا بالأفكار الخمينية أو الماركسية.

عدنان الصوص

١/١/٢٠١٩

دوس علم إسرائيل…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى