الاحتجاجات في الأردن وفي باريس!

شاهدت قبل قليل وحوالي الساعة السادسة والنصف مساء بث مباشر نقلته قناة رؤيا للاجتجاجات في ضد قانون الضريبة وقانون الجرائم الالكترونية تحت عنوان (معناش) رغم الأمطار الغزيرة…

تابعت التعليقات فلاحظت أن عددا مُعيّنا من المعلقين يكثرون من تكرار شعاراتهم المعارضة مما يدل على وجود نوايا تحشيد تقوم بها فئات معينة.

ومن هذه التعليقات من أشار الى نجاح الاحتجاجات الفرنسية أمس بعد أن تناقلت وسائل إعلامية قرار فرنسا بالاستجابة لمطالبهم ومنها إيقاف رفع الضريبة ورفع إسعار المشتقات النفطية…

ماذا نفهم من ذلك؟

وهل من علاقة بين الاحتجاجات الفرنسية والأخرى الأردنية؟

وهل من وجه شبه بين ما يحدث هذه الأيام من شِبه ثورة في فرنسا كي تكون نبراساً وأسوة لاحتجاجات أخرى خارجها؟

فكر في الأمر وادرسه قبل أن تتخذ قرارك بالمشاركة في الاحتجاجات الأردنية من عدمه.

واعلم بأن المؤمن لا يلدغ من جحر واحد مرتين…

عدنان الصوص

٦/١٢/٢٠١٨

الاحتجاجات في الأردن وفي باريس!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى