هؤلاء الملاحدة لا خلاق لهم…

يستغلون أي تناقض في المجتمع لينقضوا على الدين والعلماء وعلى السلطة رغبة في الهيمنة واستعباد البشر باسم تقديس الحريات.

ومن أساليبهم رفع سقف الحرية بلا قيود إن كانوا خارج الحكم، وهدم سقفها بالكلية إن استلموا الحكم.

قاتلهم الله… ماركسيون ملحدون يتسترون بشعارات براقة.

عدنان الصوص

٣٠/١٠/٢٠١٨

هؤلاء الملاحدة لا خلاق لهم…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى