في عاشوراء شيعي ينحر ابنه تقربا للحسين

نشر الكاتب الصحفي اليمني، سام الغباري، مقطع فيديو لعراقي شيعي يقوم بنحر ابنه تقربًا بدمائه للإمام الحسين خلال احتفالات الشيعة بذكرى “عاشوراء”.

ويظهر في المقطع المصور المواطن العراقي وهو يقتاد ابنه الصغير، متخطين به الجماهير، ليناوله أحد الحاضرين سيفًا.

وتتابع فصول المشهد الدموي بأن يقوم الأب بطرح ابنه أرضًا، ونحره وسط تهليل وتكبير من المحيطين به، وكأن ما فعله يكافئ مافعله سيدنا “إبراهيم”، مع ولده “إسماعيل” – عليهما السلام -.

رد:

انا أشفق عل من يعتقد أنه يمكن لسني ان يتحالف مع شيعي.

قال تعالى (لتجدن اشد الناس عداوة للذين امنوا اليهود والذين اشركوا) الآية.

ومن المشركين من يعبد الحسين وأهل بيته، حتى وصل بهم الحال للذبح لهم من دون الله وذبح فيه تشبه بالوثنيين الذين يذبحون أبنائهم لأصنامهم، وهو ذبح ابنه هذا إن كان صادقا أنه ابنه ولم يكون طفلا خطفه لأحد الطوائف الأخرى إن لم يكن من أبناء االسنة.

عدنان الصوص

٢٠/٩/٢٠١٨

في عاشوراء شيعي ينحر ابنه تقربا للحسين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى