الانتصار النسبي

من غرائب صور الانتصار النسبي في المعارك الانتخابية في بلاد المسلمين.

دفع الخطر الشيوعي الأحمر بالخطر القومي اليساري البرتقالي.

أو دفع الخطر الشيوعي او القومي اليساري بالخطر الليبرالي أو العلماني.

ما يدل على أن انتصاراتنا في الحقيقة لا تزال تدور بين مفسدتين.

أو دون مستوى جلب المنافع.

نفرح ولله الحمد بهذا النصر النسبي وحق لنا الفرح.

فدفع المفسدة الكبرى الظاهرة بالصغرى المتوقعة يُعدّ نصرا يا قوم.

العبرة:

فهل فتنة الدجال ستكون من وجهة نظر بعض من وقع فيها اختيار بين مفسدين كبرى وصغرى عن علم مسبق؟!!!

مع العلم يوجد فئة أخرى وقعت فيها لظنها أنها تمارس بتأييدها جلب الخير للأمة.

والله أعلم.

عدنان الصوص

٢٤/٦/٢٠١٨

الانتصار النسبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى