رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم كانت فيه خصال عظيمة

رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم كانت فيه خصال عظيمة منها:

الصدق

الأمانة

المعجزات والبراهين

الرفق

اللين

الرحمة

الكرم

ورغم ذلك قال الله تعالى في حقه:

(وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ)..

العبرة..

يا دعاة الإسلام عامة، ومن اقتفى منهم أثر السلف خاصة …

خاطبوا الناس كل الناس؛ باللين والرحمة والرفق…

فها هو رسول الله بما آتاه الله تعالى من صفات راقية متكاملة ومن معجزات وعلى رأسها الوحي الأعظم… لو كان به فظاظة أو غلظة لانفض الناس من حوله.

فلما كان مقصود الرسالة ترغيب الناس بالتوحيد وإخراجهم من براثن الشرك وأخلاق الجاهلية؛ أكّد القرآن على تجنب ما سيؤدي تعاطيه إلى إغلاق القلوب امام هكذا دعوة ورحمة. فكان النهي عن الفظاظة في التعامل مع الناس والحقد عليهم.

# «إنَّ اللهَ يُحِبُّ الرِّفقَ في الأمْرِكُلِّهِ» (رواه البخاري).

# «من أُعْطِيَ حَظَّهُ من الرِّفْقِ فقد أُعْطِيَ حَظَّهُ من الخيرِ، ومن حُرِمَ حَظَّهُ من الرِّفْقِ فقد حُرِمَ حَظَّهُ من الخيرِ» (رواه الترمذي وقال: “حسن صحيح”).

# (( ما كان الرِّفق في شيء إلا زانه، ولا كان الفحشُ في شيء قطُّ إلا شانه)).الحديث.

والحمد لله رب العالمين.

١/١/٢٠١٨

عدنان الصوص

رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم كانت فيه خصال عظيمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى