مسألة القدس بين المواقف الرسمية والإشاعات الظلامية

من ترك التصريحات الرسمية والمواقف الثابتة والاستراتيجيات الواضحة في مسألة القدس عاصمة دولة فلسطين وما تعلق بها، ومال الى الروايات الظلامية والاشاعات المغرضة الرامية الى دق الاسافين بين الاردن والسعودية، او بين الاردن والسلطة الفلسطينية، او بين السلطة الفلسطينية والسعودية؛ لزمه التوقف فورا عن الكتابة للناس حتى ينضبط تفكيره ويصحح من المسخ الفكري الذي أصابه.

ولعل البعض من هؤلاء يشعر بأنه خالف او تجاهل كل ما هو رسمي او ثابت او استراتيجي في تلك المسألة؛ ولكن لولا زخامة الاشاعة وتكرارها في هذه النقطة لما انحرف هذا الانحراف الكبير.

اللهم ثبتنا في ايام الفتن والمحن وارزقنا فرقانا نفرق به بين الحق والباطل الإشاعي.

٢/٢/١٠١٨

عدنان الصوص

مسألة القدس بين المواقف الرسمية والإشاعات الظلامية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى