انقضى اليوم الأول في الأزمة بين بغداد واربيل

تم فيه دخول قوات الحكومة المركزية لكركوك بدون قتال. او بأدنى حد منه. وتراشق الاتهامات بين الفصائل الكردية.

ما موقف اربيل مما حصل؟

هل سيتكرر سيناريو عدم المواجهة في بقية المناطق الكردية ام أنها ستستعد للمواجهة ان اصرت بغداد على موقفها؟

على اربيل أن تدرس سريعا قطع الطريق على اي مخطط يهدف لتدمير الإقليم ومن فيه وما فيه من مواطنين وموارد، من خلال إعلان الوضع كما كان قبل الاستفتاء.

والا فان القوم في بغداد مصرون على موقفهم لدولة باستخدام القوة.

وان في استخدام القوة خطورة كبيرة على أهل السنة في إقليم كردستان العراق.

١٦/١٠/٢٠١٧

عدنان الصوص

انقضى اليوم الأول في الأزمة بين بغداد واربيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى