اليوم: 8 يونيو، 2017

دعوة جادة لإعادة النظر في نمط الولائم

تحقيقا لمقصد الشرع في الحفاظ على النعمة والبعد عن الاسراف والتبذير في الولائم التي تقدم في الأفراح أو الأتراح أو موائد الإفطار الرمضانية؛ التي غالبا لا يؤكل منها في المعدل إلا الربع أو الثلث، وبقية الأرز يتم التخلص منه بالطرق المعروفة خاصة اذا كان الأرز مشرب بشراب الجميد أو مصاب باللبن أو السلطات… قلت هي […]

مشاركة قطر في القتال ضد الحوثيين

قال تعالى عن المنافقين… (وَلَوْ كَانُوا فِيكُمْ مَا قَاتَلُوا إِلا قَلِيلا …). عليه، فإن مشاركة بعض الأنظمة المنافقة في حلف سني قد يقع ويقع في صفوفهم من القتلى. ولا ينفي وقوع القتل فيهم نفاقهم. فهذه الآية تبين بوضوح أن المنافقين يخرجون مع المسلمين في القتال ويُقْتَلون إلا أن قتالهم يكون قليلا. فقرار مشاركة قطر ضد […]

قطر ليست هي المصدر الأساس لدعم الارهاب

خلف قطر تقف إيران وخلف إيران تقف روسيا وخلف روسيا تقف إسرائيل هذه هي المعادلة.. فمن اعتقد بأن منبع الارهاب هو قطر وأنه بمجرد محو دعمها سينتهي الارهاب فقد وهم، كما يظن ترامب. نعم سيتم تحجيم الإرهاب نسبيا لا كليا بمقاطعة قطر. لكن بعد حين لن يكون طويلا سيعود الدعم للإرهابيين من مصدره الأساسي في […]

النظام القطري يختلف عن غيره…

عليه الكثير من القضايا المثبتة فهو نظام مرتبط بالاجندات الصهيونية والخمينية والاشتراكية. مرتبط بإيران وروسيا والبعث الاسدي وحزب اللات والحوثيين والحشد الشيعي التي تعمل كلها لنصرة بشار الأسد وإسرائيل عن قصد.. ويدعم من تأثر فكريا بمن ذكر أعلاه كالقاعدة وداعش وحماس. ٧/٦/٢٠١٧ عدنان الصوص

ماذا بعد الهلال الشيعي؟!

بعد حوالي عقد من الزمن مضى على التحذير من الهلال الشيعي الذي تم، وبعد حوالي أربعة عقود من الخطة الخمسينية الإيرانية الرامية لنشر الخمينية في ديار الإسلام… قلت وأرجو الانتباه لما سأقول… المخطط القادم يهدف إلى تحقيق (نصف القمر الشيعي) من خلال ضم السعودية والأردن إليه.. فهل تنتظرون حدوثه وأنتم جالسون في الزوايا والتكايا تدعون […]

مراحل التوسع لدى ايران الخمينية الفارسية الماركسية…

١- حققت السيطرة على الهلال الشيعي… ٢- تعمل حاليا على تحقيق نصف القمر الشيعي من خلال السيطرة على النظام السعودي والنظام الاردني. ٣- ستعمل على تحقيق البدر الشيعي من خلال السيطرة على مصر والسودان… علما بأن نفوذها في السودان كبير. وبذلك يكتمل حلم اليهود ( بين الفرات والنيل أرضك يا اسرائيل). ٨/٦/٢٠١٧ عدنان الصوص

تمرير للأعلى