القيادات السرية للأحزاب والتنظيمات الإرهابية

لا يظهر من قيادات الاحزاب التابعة للشرق الاشتراكي الا ما يريدون هم اظهارة لنا من افراد يجعلون منهم ابطال في اعيننا، لكن القيادة الحقيقية دائما ما تكون مخفية بشكل كامل، يعني عصابة داعش مثلا قيادتها الحقيقية هي مجموعة سرية موجودة على الارضي الايرانية! وقيادة عصابة النصرة الحقيقية هي المخابرات العسكرية السورية.وهو ما رأيناه بنفس التفاصيل عند باقي الاحزاب الشيوعية والبعثية والناصرية والاشتراكية واليسارية، واكبر مثال هو عصابة البعث الاشتراكي العراقي بزعامة المقبور صدام حسين كانت القيادة الحقيقية هي منظمة “حنين” والتي شهد الشهود ان من كان يقررون له الانتماء لهذه المنظمة السرية يجب ان يقف ويقسم على التوراة او التلمود وهو يضع قدما على القرآن وقدما على الانجيل، ونفس القصة عند عصابة البعث السوري كان لديهم قيادة سرية لديها ما تقسم عليه وتضمر كفرها بالاسلام والمسيحية، ولها مجلة خاصة هي مجلة المناضل قبل ان يتم فضحها على مراحل حتى اضطروا لاخراجها للعلن عام 2006.
كذلك القيادة الحقيقية للحوثيين ولحزب اللات ولبوكو حرام وللحشد الشعبي ولعصابة ابو سياف ولتنظيم القاعدة وبناته وعصابة حماس  وللتنظيمات التي جائتنا من الصين وتركستان وروسيا وجورجيا … كل القيادات لكل هذه الاحزاب مجهولة الا ما ندر.
القيادة السرية هذه في الاساس هي قيادة يهودية صافية 100% لكن مع كثرة الاحزاب وكثرة المتهودين الشيوعيين واتباعهم من الغثاء في كل مكان، فقد اصبحت تقاد هذه الاحزاب من اشخاص متهودين.

منذر العربي

القيادات السرية للأحزاب والتنظيمات الإرهابية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى